الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  هل خطر ببالك معناها:

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
HemzaDz
Admin
Admin
avatar

الوسام :
الدول :
المهن :
الهوايــة :
المزاج :
عدد المساهمات : 808
تاريخ التسجيل : 12/10/2011
العمر : 28
الموقع : باتنة حيث الامان
المزاج : مبسوطة بتسجيلكم

مُساهمةموضوع: هل خطر ببالك معناها:   11.07.12 14:02


منذ بداية اول يوم من ايام رمضان وانا افكر في معنى كلمة رمضان ولماذا سمي رمضان؟؟؟؟يعني لماذا ليس اسما اخر
وفيه بالذات نصوم؟؟؟
وقد وجدت في بعض المواقع هذا التفسير الجميل في لاحرف كلمة رمضان تفسير جميل كتبته نفس طيبة جزاهم الله كل الخير
كلمة رمضان من خمسة أحرف وهي :

°·.¸.•°°·.¸¸.•° الراء °·.¸.•°°·.¸¸.•°
رضوان الله للمـقـربـيـن

°·.¸.•°°·.¸¸.•° والميم°·.¸.•°°·.¸¸.•°
مغـفـرة الله للعاصـيـن

°·.¸.•°°·.¸¸.•°والضاء °·.¸.•°°·.¸¸.•°
ضمان الله للطائعـين

°·.¸.•°°·.¸¸.•° والألف °·.¸.•°°·.¸¸.•°
ألفة الله للمتوكـلين

°·.¸.•°°·.¸¸.•° والنون °·.¸.•°°·.¸¸.•°
نوال الله للصادقين
********************************
ولكن الأحرف لا علاقة لها بالتسمية ، أعني : إذا قُطِّعت الأحرف فإنها لا تُعطي معنى قائما .
وإنما المعنى للكلمة مُجتمعة .
كما أن النبي صلى الله عليه وسلم سّمى رمضان " شهر الصبر " ، ففي الحديث : شهر الصبر وثلاثة أيام من كل شهر صوم الدهر . رواه الإمام أحمد والنسائي ، وصححه الألباني .
فَلَم تُذكر أحرف " الصَّبر " !
كما أن شهر رمضان شهر القيام ، فلم يُذكر حرف القاف !
وهو شهر النصر ..
إلى غير ذلك من المعاني التي لم تُذكر في تلك الحروف !
وكذلك فان تسمية الشهر مأخوذة من شدّة الحر .
قال ابن دريد : لَمَّا نَقَلوا أسماء الشهور عن اللغة القديمة سَمّوها بالأزمنة التي هي فيها ، فوافق رمضان أيام رَمْض الْحَرّ وشِدّته ؛ فَسُمِّي به .
وقال ابن منظور : وشهر رمضان مأخوذ مِن رَمض الصائم يَرْمض ، إذا اشتدّ حَرّ جوفه مِن شِدّة العطش .
وذَكَر بعضهم أنه سُمِّي كذلك لأنه يُحرِق الذنوب .

قال القرطبي في تفسيره : وقيل : إنما سُمِّي رمضان لأنه يَرْمِض الذنوب ، أي : يُحْرِقها بالأعمال الصالحة .

إذن، أصل كلمة رمضان هو «رمض»، ومنها اشتقت الرمضاء، وشطر البيت الشهير الذي أصبح مثلا عربيا: «كالمستجير من الرمضاء بالنار». لكنه ارتبط بالرمضاء والحر بمناسبة تزامنه مع الصيف الحار وقت بدء التقويم الهجري في عهد الخليفة الراشد الثاني عمر بن الخطاب الذي بدأ في 22 يوليو (تموز) عام 622م - هكذا يقول ابن دريد في كتابه «الاشتقاق». تقول الروايات إنه الشهر التاسع من الأشهر العربية التي نظمت ببداية التقويم الهجري، ويبدو أن ترتيبه حينها توافق مع الحر الشديد، لكن مثل هذا القول يخالفه أن التسمية وردت في القرآن الكريم قبل وضع اسمه في التقويم، حيث يقول تعالى: «شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن»، أي إن التسمية سبقت عهد خلافة عمر بن الخطاب - مثلما يقول ابن دريد. وبعضهم قال بأن التسمية جاءت لأن رمضان يرمض القلوب، أي: يحرقها بسبب العطش وجفاف الحلق. كأن نقول: إن مناظر ملايين المتشردين في باكستان نتيجة الفيضانات أرمضت القلوب - أي: أحرقتها حزنا. ومثلما شعبان وصفر ورجب، يشيع بين العرب اسم رمضان كاسم علم، ويندر اسم محرم، ولا يسمي العرب بباقي أسماء الأشهر المركبة مثل «جمادى وذو القعدة وذو الحجة وربيع الأول أو الثاني». إضافة أني لم أقرأ أو أسمع يوما باسم شخص اسمه «شوال».

وبعض العرب اشتقت من الكلمة فعل «رمّض» بمعنى قضى شهر رمضان أو صامه، كأن يقولون: «رمّض في مكة» - أي: قضى الشهر في مكة. بعض أهل الخليج يرمّض الآن في دول عربية أقل حرارة من صيف بلادهم - بالمغرب ومصر ولبنان.
**************************************
اسأل الله لي ولكم ان يعيننا بالصبر في هذا الشهر الفضيل وأن يرحمنا ويغفر لنا ويتوب علينا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alokowa.ahlamontada.com
المبدع
الاعضاء
الاعضاء
avatar

عدد المساهمات : 220
تاريخ التسجيل : 05/08/2012
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: هل خطر ببالك معناها:   17.08.12 14:05

معومة قيمة
بارك الله فيكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل خطر ببالك معناها:
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأخوة في الحياة :: المنتديات الإسلامية :: المواضيع الاسلامية والخيمة الرمضانية :: منتدى الخيمة الرمضانية-
انتقل الى: